إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

آلام الركبة في الشتاء: أسباب وعلاج

___

آلام الركبة في الشتاء: أسباب وعلاج

Knee pain in winter: causes and treatment
آلام الركبة في الشتاء: أسباب وعلاج

تتكاثر أوجاع الركبة في الشتاء نتيجة للعديد من عوامل، ومن أثناء بعض الأساليب يمكن الوقاية ودواء أوجاع الركبة في موسم الشتاء.

يفضل عديد من الأفراد موسم الشتاء بعيداً عن سخونة الأحوال الجوية في موسم الصيف، ومع هذا، يجلب موسم الشتاء معه بعض الأمراض والمشكلات الصحية، ومنها الام الركبة.

عوامل الام الركبة في الشتاء
فيما يأتي بعض العوامل التي تؤدي إلى الإحساس بالام في الركبة أثناء موسم الشتاء:

مبالغة حساسية الأعصاب في المفاصل: نتيجة لتغيرات الأحوال الجوية إلى الصقيع، فتصبح الأعصاب أكثر حساسية ويسهل الإحساس بالالام.

سمك سائل المفصل: في الأحوال الجوية لمنخض الحرارة، قد يصبح السائل الزليلي الذي يقوم بامتصاص الصدمات في المفصل أكثر سمكاً ولزوجة، ولا يتدفق بشكل سريع وحرية مثلما ينشأ في الموسم الحار، الأمر الذي يؤدي لالام المفاصل.
مزيد من الصقيع والرطوبة: إن المعدلات المرتفعة مع النداوة والبرودة قد تضر بخلايا العظام والخلايا الغضروفية مسببة الام بها.
قلة النشاط: يميل عديد من الأفراد إلى الكسل وتنخفض مستويات الحركة وممارسة النشاطات في موسم الشتاء، وذلك يخفف من مطواعية المفاصل ومن الممكن أن ينتج عنه الام بمختلف أجزاء الجسد ومن ضمنها الركبة.
المكابدة من بعض الأمراض: مثل هشاشة العظام، مرض السكري، الروماتيزم، وأي أمراض ترتبط بالام الركبة، فتزداد فرصها في موسم الشتاء.

قلة تواجد فيتامين د: فهذا يقود إلى مشاكل عدة في العظام وضعفها، وخصوصاً مع صقيع الجو تتكاثر تلك الالام.
دواء الام الركبة في الشتاء
بواسطة بعض الأفعال، يمكن الوقاية ودواء الام الركبة في موسم الشتاء، وهي:
التعرض لأشعة الشمس: والتي تعاون في بدل قلة تواجد فيتامين د وتقوية العظام والمفاصل حتى لا تصاب بمشكلات صحية أثناء ذلك الموسم لمنخض الحرارة.
عدم الإستسلام للبرودة: والقعود لفترات طويلة، بل يلزم ممارسة النشاطات الرياضية لمقاومة الصقيع وارتفاع مطواعية المفاصل، كما أن الحركة تعاون في تخفيض خطر الإصابة بالتهاب المفاصل والعظام.
كمادات الماء الدافىء على الركبة: فذلك يعاون في تفعيل الدورة الدموية ويقلل الإحساس بالتيبس وصعوبة الحركة، ومن الممكن القيام بها لفترة 10 إلى 15 دقيقة كل يومً.
وبشكل عام ينصح بتدفئة الركبتين ولفهما برباط في وضعية الإحساس بالام، لأن السخونة ستقلل من سمك السائل بداخل الركبة، ولكن إحذر من تعريضهما للبرودة على نحو مفاجىء في أعقاب تدفئتهما لأن ذلك سيؤدي إلى المزيد من المشاكل.

شرب العديد من الماء: حيث أن الجفاف يخفف من المطواعية في العظام والمفاصل، وخصوصاً إذا كنت تمارس الرياضة، فيجب شرب الماء لتعويض فقد السوائل بالجسد.
تناول الأغذية الصحية: والتي تتضمن على المكونات الغذائية التي يحتاجها الجسد، وخصوصاً الكالسيوم وفيتامين د، فيجب شرب قدَح من اللبن الدافىء كل يومً للمحافظة على صحة العظام.
تدليك الركبتين: من الأساليب الفعالة لتفادي الإصابة بالام الركبتين وأيضاً دواء الإشكالية، فاحرص على تدليكهما برفق لفترة 5 إلى 10 دقائق كل يومً، فهذا يمنحهما الدفء ويعاون في مرونتهما.
ومن الممكن إستعمال الزيوت الدافئة خلال التدليك لمزيد من الجدوى، مثل زيت الزيتون، زيت جوز الهند، أو زيت اللوز.

مشاركة الموضوع على منصات التواصل الاجتماعى

___
انسخ كود الشكل الذى تريده وضعه فى تعليق
اذا كنت لا تملك حساب على بلوجر قم بإختيار التعليق باسم " مجهول " , مزيد من المعلومات من هنا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

http://smarturl.it/z6o1ug